بحث هذه المدونة الإلكترونية

الاثنين، أبريل 3

ارتفاع اسعار الاسماك -المشكلة والحل

ارتفاع اسعار الاسماك - المشكلة وحلها

ارتفعت اسعار الاسماك فى هذة الفترة من العام للاسباب التالية :

١- ان مصر تعتمدحاليا على الاستزراع السمكى فى المزارع السمكية والزراعة السمكية كما نعلم زراعة موسمية  ترتكز أساسا على استزراع البلطى وموعد زراعتة فى ابريل كل عام ويتم الصيد فى أكتوبر ومابعدة ...اى نحن اليوم فى بداية موسم الاستزراع وليس حصاد المحصول ...

٢- كميات الاسماك التى احتفظ بها المربون عن طريق التشتية يتم تصديرها للسعودية بأسعار مرتفعة ...

٣- التلوث والامراض عوامل تحد كثيرا من الانتاج ٣- التعويم لم تظهر اثارة بعد لان البلطى لا يتغذى فى موسم الشتاء ولكنة سيوءثر فى نهاية الموسم بالطبع ...

٤- انخفاض كفاءة المصائد الطبيعية وذلك لعدم اثراء مسطحاتنا بزريعة الاسماك ....

والادعاء بان التعويم اثر على الأسعارعليكم ادعاء مخالف للحقيقة حيث ان البلطى لا يتغذى فى موسم الشتاء اى لا علاقة بارتفاع قيمة الاعلاف حاليا ومنها ستوءثر حتما فى المحصول الجديد ...

ماهو الحل :

على مسوءولينا ان يدركوا اهمية الاهتمام بتربية الاسماك الصديقة للبيءة التى تنقى المياة ولا تقبل الاعلاف الصناعية وتتغذى على الموارد العلفية الموجودة طبيعيا فى المياة ....انها اسماك الكارب الفضى والراس الكبيرة والحشاءش يجب تفريخها ورعايتها حتى وصولها لطور الاصبعيات لتلقى فى نهر النيل ويتم صيدها بعد عام ...ويتكرر ذلك سنويا .

ونتاءج ذلك ستكون توفير السمك  النظيف الامن  المستدام والرخيص على مدار العام وتنقية ماء النيل هدية مجانية لمصر.....

ان انتاج كيلو السمك بهذة الطريق لن يتعدى جنية مصرى واحد بعد تعويمة ....

فهل تعى حكومتنا الرشيدة ذلك؟

واذا لم تعى ذلك فعلينا ان نقول لها شدى حيلك ياحكومة؟....

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق