بحث هذه المدونة الإلكترونية

الاثنين، يناير 13

من الشرقية‏تقرير للنيابة يدين تدليس جهات رسمية

من الشرقية ‏تقرير للنيابة يدين تدليس جهات رسمية


كارثة فى النيل (3

من الشرقية
‏تقرير للنيابة يدين تدليس جهات رسمية
نرمين الشوادفي
0
33
أما في محافظة الشرقية فعلي الرغم من تعدد حالات التسمم وانتشارها في أكثر من قرية علي مستوي المراكز خاصة خلال الاشهر الأخيرة
التي أشارت أصابع الإتهام فيها إلي المياه ووقوع عاصفة من الاحتجاجات بين المواطنين إعتراضا علي سوء حالة المياه وعكارتها وسحب عينات للتحليل أكثر من مرة فإن نتائج تحليل العينات داخل معامل شركة المياه وكذا المعمل المركزي بالمحافظة جاءت جميعها سلبية للملوثات لتؤكد سلامة المياه وصلاحيتها للشرب والإستهلاك الآدمي ولأن الأمر بات يتعلق بسلامة وحياة أشخاص بينهم من الأطفال الذين كانوا ضمن ضحايا التلوث فقد لجأت نيابة مركز الزقازيق باشراف المستشار أحمد دعبس المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية في إطار تحقيقاتها لكشف أسباب انتشار الإصابة بالتسمم إلي انتداب لجنة من وزارة الصحة لفحص عينات مياه الشرب في الواقعة الأخيرة التي شهدتها المحافظة التي طالت نحو90 شخصا من أبناء قرية الزهراء التابعة للمركز التي جاءت تقاريها لتكشف عن إيجابية18 من العينات التي تم سحبها ضمن30 عينة تعددت مصادرها ما بين مياه مرشحة ومياه جوفية ومياه للطلمبات الحبشية كانت المفاجأة أو لنقل اللطمة حيث كشفت نتائج التحاليل للعينات عن وجود تلوث بيولوجي بكتيري حيث تبين احتواء المياه علي بكتيريا المجموعة القولونية وبسيل القولون النموذجي وبروتزوا الحية المسببة للتسمم الغذائي وهي تلك البكتيريا التي توجد بمياه الصرف مما يشير إلي اختلاط مياه الشرب بالصرف.
من جانبه يشير الدكتور عبد الحكيم نور الدين عميد كلية الزراعة بجامعة الزقازيق إلي أن التلوث في المجال الزراعي بالشرقية بات ظاهرة واسعة الانتشار باعتبار أن الاراضي بالمحافظة تعتمد علي الصرف الزراعي والمياه المخلوطة التي تحمل الكثير من الملوثات ومتبقيات الاسمدة والمبيدات التي تتركز بشكل كبير ويرتفع تأثيرها في المحاصيل المنتجة الامر الذي انعكس علي تدهور الإنتاجية وتراجع خواص التربة.
وعن تأثيرات ترسبات الاملاح اوضح الدكتور عاطف عامر استاذ الكيمياء بكلية العلوم ان ارتفاع نسب الاملاح علي المدي الطويل يؤدي لانتشار حالات الفشل الكلوي كما يؤدي وجود بعض الاملاح مثل الكادميوم والزنك لخلل في الجهاز العصبي وبالتالي التهاب الاطراف العصبية والعصب البصري الذي قد يؤدي للعمي بالإضافة للتلوث الكيميائي نتيجة استخدام المبيدات الحشرية التي تصرف هي الأخري بمياه الترع والصرف الصناعي علي مصادر المياه العذبة.

رابط دائم: 

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق