بحث هذه المدونة الإلكترونية

الأربعاء، أكتوبر 10

الأقفاص السمكية تحمل بشائر الخير لمصر

لاتظلموا الأقفاص السمكية
ا.د.عبدالعزيزنور
كلية الزراعة – جامعة الإسكندرية
nouraziz2000@yahoo.com
لاتظلموا ألأقفاص السمكية فهى أحد نظم الإنتاج السمكى المكثفة وتولت وزارة الزراعة مهمة نشرها وتدريب آلآف من شباب الخريجين على كيفية إنشاؤها وتشغيلها من خلال الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية ومشروعات التنميةالريفية بالبحيرة والمرأة الريفية وخلافة ولقد توليت جزء من مسئولية هذا التدريب كإستشارى لسنوات طويلة بقرى محافظة البحيرة ولمشروع شباب الخريجين بجامعة الإسكندرية بتمويل من وزارة الزراعة بالتعاون مع مشروع مريوط لخدمة المزارع السمكية.
لاتظلموا الأقفاص السمكية فالأسماك لاتلوث المياة ولاتستهلكها على عكس مايدعون فى قرار وزير الموارد المائية  والرى رقم 72 لسنة 2004 والمؤيد من مجلس الوزراء الخاص بازالة الأقفاص السمكية جنوب قناطر إدفينا وسد فارسكور من نهر النيل
لاتظلموا الأقفاص السمكية فتلوث نهر النيل فى فرعى رشيدودمياط هونتيجة مباشرة للصرف الصحى والزراعى والصناعى المباشرعلى نهرالنيل من أسوان وحتى المصبات والمراكب السياحية والقرى الواقعةعلى ضفتى النهر والمشكلة تتفاقم وتزداد حدتها من يوم لآخر ومن عام لآخر وذلك منذ انشاء السدالعالى ووقف الفيضان الذى كان يغطى طميه على الملوثات ويغسل الذائب منها للبحر الأبيض المتوسط مما ادى الى تراكم الملوثات فى مياه نهرالنيل لتهدد حياة المصريين.
لاتظلمواألأقفاص السمكية فالأسماك ليست المسئولة عن إنتشار امراض الفشل الكلوى والكبدى والسرطانات وغيرها فى مدن وقرى القاهرة الكبرى والمنوفية والقليوبية والغربية والدقهلية وهى محافظات خالية من أقفاص النيل– فمرض الألتهاب الكبدى الوبائى كاد ان يكون وبائيا فى مصر  ويصيب ثلث الشعب المصرى فهل اقفاص النيل فى نهايات فرعى النيل عند  دمياط ورشيدهى السبب؟
لاتظلموا الأقفاص السمكية فالأسماك منها ماهو صديق للبيئة ولايتناول اى اعلاف صناعية مثل تلك التى كانت السبب فى ازالة الأقفاص فهى تتغذى على  الهوائم (نباتية وحيوانية) تجمعهامن المياه أثناء التنفس واستخلاص الاكسجين من الماء وهى عملية لاتتوقف ليل نهار ومنها : -
1-المبروك الفضى وتتغذى على الهوائم النباتية(الطحالب)
2-المبروك ذوالرأس الكبيرة وتتغذى على الهوائم الحيوانية
3- مبروك الحشائش و تتغذى على الحشائش والنباتات المائية
4- المبروك الأسود ويتغذى على القواقع وهى الطورالوسيط لطفيلييات البلهاريسيا والدودة الكبدية).
فأين الأسماك الملوثة لمياه نهر النيل؟ إذاماأعملنا العقل وربينا هذه الأسماك التى لاتتناول اى اعلاف صناعية ؟
لاتظلمواالأقفاص السمكية فالأسماك يمكن أن تنقى ماءالنيل من ملوثاتة (كل كيلو زيادة فى وزن السمكة يستهلك 80 كيلو طحالب) وتحمى المواطنين من آثار التلوث الضارة السابق الإشارة إليها خاصة فى ضوء العجزالحكومى الذىبلغ حدالفشل بوقف التلوث والملوثات  ولايحلو لمسئوليها سوى إصدار قرارات إزالة أقفاص  الشباب الضعفاء وتتناسى المشكلة الرئيسية.

لاتظلموا ألأقفاص السمكية فهى غير المسئولة وأسماك النيل من نهرالنيل فى مصر و عدد أنواعها ولكنها فى السودان 139 نوع وفى اثيوبيا 186 وفى تنزانيا 362 نوع فأين اسماك مصر ؟  سبعة أنواع فقط من أصل 47 نوع قبل إنشاء السد العالى ومن المسئول عن إختفائها من نهر النيل ؟ إنة التلوث شبح الموت البطئ الذى يهددناجميعا إذامالم نتوقف على اسبابه  ونقاومه.
لاتظلموا ألأقفاص السمكية فمايحدث فى نهر النيل وفى مدينة دمياط هوصراع خفى بين العائلات بعضها البعض وبين الأجهزة التفيذية وبعضها البعض  واستغل فيه الأعلام بأسوأ مايكون.
لاتظلموا ألأقفاص السمكية فنتائج  بحوث جامعةالأسكندرية والمنشورة منذعام 2005 قدمت الحلول الكفيلة بإحداث تنقية بيولوجية لنهر النيل من ملوثاتة وانتاج مليون طن اسماك سنوياوهى كمية تعادل انتاج مصر آنذاك من 13 مليون فدان مسطحات مائية وتشغيل سبعمائةالف شاب يعيشون فى ألف وخمسمائة قرية حول ضفتى النيل ولتحقيق الإكتفاءالذاتى من الأسماك فى مدى عام وتصديرالفائض لتمويل إستيرادالقمح واللحوم  التى تعانى البلاد من عجز شديد فيها وتحقيق تنمية سريعة للبلاد وإنعاش الإقتصادالقومى وتوفيرالغذاءالرخيص للمواطنين وتحسين الحالةالصحية لهم وتوفير فرص عمل لشبابنا العاطل.
أن المشروع برمتة يمكن ان يمول ذاتيامن الشباب بدون الحاجة لميزانيةالدولةالمرهقة المشروع حصل على موافقة المهندس احمدالليثى وزير الزراعة فى 2005 وموافقات  من الدكتورنظيف رئيس مجلس الوزراء ولم ينفذ لوجود مؤامرة هدفهاتجويع مصر.  
يوم 14-6-2006  تم عقد ندوةعلميةعن الاقفاص السمكية فى النيل بمقر أكاديمية البحص العلمى والتكنولوجيا بالقاهرة والقيت ورقتى العلمية المؤيدة بالحقائق العلمية الدامغة ومفادها ان اسماك المبروك الفضى المرباة فى اقفاص النيل فرع رشيد تقلل49%   و39%من الهوائم  النباتية والحيوانية على التوالى بما يدحض قرارات رئيس الوزراء السابق بإزالة اقفاص النيل – يومها امر الاستاذ الدكتورممدوح شرف الدين رئيس الندوة بأن تكون التوصية بنشرهذة التقنيةعلى عموم نهر النيل واعلن فى نفس الجلسة الدكتورعبدالرحمن سميرالنجار رئيس جمعية رجال الأعمال وهو دمياطى بالتبرع بمبلغ ثلثمائةالف جنية لإستكمال الدراسات العلمية فى هذا المجال ولقد كنت رئيساً للجنة توصيات الندوة وكتبت التوصية بنفسى وبخط يدى ولكن سرعان ماتحركت مافيا إستيراد الاسماك الرديئة مع بعض من يحملون الشهادات العلمية والمولعون بالسياسة وليس العلم  لتزييف توصيات الندوة العلمية  بعد تلاوتها على الحضوربحجج واهية منها انهم لم يريدوا إغضاب رئيس الوزراءالذى اصدرقرارات الإزالة.
ولم ينتهى الأمرعند هذا الحد بل فعلوا المستحيل لإيقاف تمويل مشروعنا البحثى للشباب الذى خرجت منه النتائج التى نتسند اليهاوالممول من أكايمية البحث العلمى والتكنولوجيا حتى لاتظهرالنتائج ولاتعتمد .المؤامرة واضحة والرائحة كريهة والأشخاص هم انفسهم يعملون لمن هوفى السلطان ولايراعون ضمائرهم ولايحترمون العلم ولانتائجة.
 ولقد نصرنى الله عليهم جميعاوأبطل مكرهم الذى مكروه بعد تطبيق ميدانى لنتائج البحوث فى بحيرة المنزلة لدى شباب الخريجين بقرية الجمالية بمحافظة الدقهلية  عام 2005 حيث  بدأنا بشابين وعشرة أقفاص سرعان ما أصبحوا عشرة شباب وثلاثون قفصا مولها الشباب بجهودهم الذاتية لتتزايد اعدادالمشاركين والأقفاص من عام لآخر ففى عام 2009  بلغوا مائة شاب يمتلكون ستمائة قفص وينتجون ثمانية عشرة الف طن من الاسماك ثمانية عشر مليون جنية سنويا وحالياً بلغ العدد 150 شاب يمتلكون 750 قفص وينتجون 2250 طن وبقيمة 22.25 مليون جنيه سنوياً (2012). والمشروع مازال قائما وفى إزدهارليحكى قصة نجاح الشباب الطموح لبناء مستقبل افضل لمصر ولايقامر بحياتة فى محاولا ت فاشلة للهروب من البلاد فى جماعات الهجرة الغيرشرعية .
ولى عظيم الشرف والإمتنان ان اكون المستشار العلمى لهؤلاء الشباب متطوعا لوجة اللة  سبحانه وتعالى فى خدمة قضاياهم منذ عام 2005 وقبل قيام الثورة بسنوات طويلة وعلى وعد ان احقق التنقية البيولوجيه لنهرالنيل العظيم بجهودالشباب من خلال تبنى دعوةعامة للإنقاذ فنهر النيل على شاطئة ولدت و سأدفن عليه بإذن اللة فى قرية الطويلة مركز طلخا محافظة الدقهلية على فرع دمياط واتمنى يوم ان القى ربى اكون قد وفيت بوعد الاسلاف فى اننا لن نلوث النهر العظيم احد أنهار الجنة الأربعة .
لاتظلموا ألأقفاص السمكية فالأسماك فى بيئتها الطبيعية فى مياه النهر تعنى الخيروالرخاء للجميع. إن نهر النيل يئن وهذة دعوة مخلصة للإنقاذ – غيروا  منالقوانين واوقفوا الإزالات ورشدوا الأمور وقننوا الأوضاع وساهموافى إنقاذ ارواح المصريين التى تضيع هباءا000000
رجاءا لاتظلموا الأقفاص السمكية فالأسماك هى دليلناعلى عدم تلوث النهر.
مع خالص تحياتى – عبدالعزيزنور
فى 6/1/2012

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق