بحث هذه المدونة الإلكترونية

الأربعاء، سبتمبر 19

التواصل المجتمعى ووقف قرارات إزالة اقفاص نهر النيل

التواصل المجتمعى
 تقرير عن زيارة وزير الرى يوم الثلاثاء الموافق 18 سبتمبر 2012

الهدف وقف قرارات إزالة اقفاص نهر النيل 
 المشكلة : وجود حوالى 20الف قفص لتربية الأسماك فى نهر النيل بفرعية رشيد ودمياط ومحافظات الغربية ودمياط والبحيرة الشيخ تنتج 60الف طن اسماك سنويا بالمخالفة لقانون الزراعة بحظر إنتاج الأسماك فى المياة العذبة وهىتمثل مصدرا لرزق شريف لآلآف الأسر فى محافظات البحيرة وكفر الشيخ ودمياط والغربية وتنفيذ قرارات الإزالة  ستؤدى  الى حرمان هذة الأسر من العمل وتفشى المزيد من حالات الفقر والجوع والمرض ومالة من آثار إجتماعية-إقتصادية خطيرة على المجتمع     
القرار المتضرر منة : إزالة الأقفاص السمكية من نهرالنيل بما ادى الى إرتباك النشاط والتخلص من الأسماك الغير مكتملة النمو بأسعار زهيدة  ستؤثر مستقبلا على اسعار الأسماك وللعلم فإن تنفيذ جميع قرارات الإزالة السابقة منذ 2004 وحتى اليوم لم تؤتى ثمارها المرجوة  حيث فشلت كل الجهود الأمنية فى تحقيق ذلك والنتائج تؤدى الى مزيد من الإحتقان فى هذة المحافظات   
وجهة النظر العلمية : القرار خاطئ من منطلق ان الأسماك ليست المسئول المباشر عن تلوث النهر الذى تحول الى مرحاض كبير لصرف المصريين  من اسوان الى رشيد ودمياط والجديد فى الأمر ان بحوثنا العلمية اثبتت بما لايدع مجالا للشك ان تربية نوع معين من السمك فى نهر النيل  يمكن ان يساهم بفعالية فى تنقية مياة النيل من ملوثاتة ونوفر المليارات من الجنيهات اللآزمة لذلك بإستخدام طرق التنقية البديلة  ولنحدمن خطورة مياة النيل الملوثة على الصحة العامة للمواطنين وننتج الأسماك الطازجة   الآمنة والمستدامة الرخيصة لتشغيل الشباب بالجهود الذاتية
الدعم : جهود كل من الدكتور عماد عبد الغفور مساعد  رئيس الجمهورية للتواصل المجتمعى والدكتور خالد علم الدين مستشار الرئيس المشكورة ساهمت بإيجابية  فى إعادة صياغة الحوار العلمى المفقود مع إدارات وزارة لإداراتة وليبدوا جميعا تفهما للمشكلة  والتعامل  معها بروح جديدة  لم نلمسها من قبل ومحاولة علاجها وذلك لأول مرة من 2004 
قرارمعالى وزير الرى : الإستجابة لطلبنا بتأجيل ازالة الأقفاص السمكية من نهر النيل حتى 30يونيو2013وتقديم مذكرة من معالية  لمجلس الوزراء للنظر فى تعديل التشريع  اللازم لحماية الأقفاص الغير مخالفة  للإشتراطات الفنية والبيئية وهى التى لاتضر بالبيئة المائية وتساهم فى نقيتها والبحث عن حلول جديدة لعودة النشاط فى تحاويط اوغيرة  لزيادة إنتاجنا النظيف الآمن الرخيص من البروتينات الحيوانية للفقراء وتوفير فرص عمل للشباب فى إطاردراسة جدوى فنية وإقتصادية  اعدها حزب النور فى هذا الشأن 
  ارجوان يتضمن تقرير ال100يوم من انجازات الدكتور مرسى هذة المساهمة من حزب النور والتى اسعدت آلآف الأسر فى  المحافظات الأربع السابق ألإشارة إليها
 فى النهاية اتوجة بخالص الشكر وعظيم الإمتنان لكل الداعمين لجهودنا المتواضعة  ومالمسناة  من حس وطنى صادق لمعالى وزيرالرى وتفهمة العميق للمشكلة
 رئيس لجنة الزراعة والرى بحزب النور

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق