بحث هذه المدونة الإلكترونية

الخميس، يوليو 26

اليوم السابع | قنديل يدرس دمج الرى والزراعة وإنشاء وزارة للإنتاج الداجن

اليوم السابع | قنديل يدرس دمج الرى والزراعة وإنشاء وزارة للإنتاج الداجن

الموضوع: إعادة هيكلة وزارات الزراعة والرى والبيئة
اد-عبدالعزيزنور
 الأخوة الأعزاء قيادات حزبى الحرية والعدالة والنور
السلام عليكم ورحمة اللة وبركاتة وبعد
لقد من اللة عليكم بإدارة شئون هذة البلاد ومن منطلق تخصصى فى الزراعة والثروة السمكية ومهامى كمستشار ثم كرئيس للجنة الزراعة والرى بحزب النور اجد انة لابد من إجراء تغييرات هيكلية فى الوزارة الجديدة المزمع تشكيلها فى خلال الأسبوع القادم    فى وزارت الزراعة والموارد المائية والرى شئون البيئة وذلك تلبية لطموحات الشعب وتحقيقا لآمالة  فى تحقيق الأمن الغذائى الآمن المستدام  وذلك على النحو التالى :
1-وزارة الموارد المائية: وتكون مسئولة عن تنمية الموارد المائية عالية الجودة لتلبية المتطلبات المختلفة مع التركيز على مشروعات اعالى النيل والسودان التى يمكن ان توفر المزيد من المياة لمصر بتطبيق افكار بسيطة قليلة التكلفة ورصد   اى خروقات لإتفاقياتنا ومعاهداتنا المائية والتعامل معها مباشرة.
2- وزارة الزراعة والغذاء: يضم اليها قطاع الرى من وزارة الموارد المائية والرى وجهاز سلامة الغذاء  وتكون مهمتها تحسين كفاءة الإنتاج الزراعى فى الأراضى المستزرعة حاليا وتطويرها وتوفير كافة مستلزمات الإنتاج عالية الجودة وخاصة البذور والشتلات محليا  وتقديم خدمات تقنية و تمويلية متميزة للفلاحيين تحقق تنوع مصادر الإنتاج والدخل  والتوسع فى انشاء صوامع القمح وتسويق المحاصيل وتحسين نوعية الغذاء بما يحقق الرخاء والرفاهية للفلاح وتوفير الغذاء الرخيص الآمن للمواطنين  . 
3- وزارة استصلاح   الأراضى والإستثمارات الزراعية الخارجية:  وتقوم بتحقيق خطط الدولة فى التنمية الزراعية المستقبلية ورعاية الأستثمارات الزراعية الخارجية خاصة فى دول حوض النيل سواء كانت مباشرة اوغير مباشرة بهدف توظيف الكفاءات الزراعية المصرية وتوطين المزيد من الأيدى العاملة الشابة فى مشروعات منتجة .
4- وزارة الإستزراع المائى والمصايد : ومهمتها تشجيع كافة عمليات الإستزراع المائي(اسماك –قشريات –محاريات –طحالب –اعشاب بحرية.....) فى كافة المسطحات المائية (بحار- بحيرات –نهرالنيل-الترع –المصارف - المزارع السمكية فى البحار والصحراء) باستخدام مياة عالية الجودة دون اى تدخل من اى وزارات اخرى وتنمية المصايد البحرية . 
وبلا شك فإن مبررات فكرة إعادة هيكلة ثلاث وزارات فى الوزارات الأربع السابقة لها من المبررات مايلى :
1-التركيز على زيادة الإنتاج الزراعى والغذائى النظيف.
2-الحد من الإشتباكات بين الوزارات والهيئات والمحليات بما يحد من الإستغلال الأمثل للموارد والطاقات .
3- الحد من ترهل بعض الوزارات بمختلف الأعباء والمهام دون انجازها .
4- مواكبة الإتجاهات العالمية الحديثة فى الأنشطة والتقنيات الزراعية وهى التى لانجد مسئولا عن ملفاتها حتى الآن وعلى سبيل المثال لا الحصر استزراع الطحالب فى الصحراء على المياة المالحة لإنتاج الوقود الحيوى للتصدير والأعلاف الحيوانية والغذاء والدواء والعديد من الصناعات وخلافة...
5- إعادة توظيف الخبرات العلمية والتقنية  المصرية فى الوزارت الثلاثة بما يحقق افضل استثمار ممكن منها محليا وخارجيا.
6-  فتح مجالات عمل جديدة لتشغيل الشباب .
7- الحد من البناء على الأراضى الزراعية فى دلتا مصر.

وبلاشك فإن الوزارات الأربع يجب ان تكون تحت رعاية مجلس"الزراعة والغذاء" يرأسة احد نواب رئيس الوزراء لإقرار السياسات ومتابعة التنفيذ والحد من المعوقات ويرفع تقاريرة الى مجلس الوزراء ونائب رئيس الجمهورية المختص .
وفقكم اللة الى مافية خير البلاد والعباد .

 اد- عبد العزيز نور
استاذ الإنتاج الحيوانى والسمكى المتفرغ بكلية الزراعة جامعة الأسكندرية
رئيس لجنة الزراعة والرى بحزب النور
تحريرا فى 27-6-2012  

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق