بحث هذه المدونة الإلكترونية

السبت، ديسمبر 24

http://www.ahram.org.eg/The-First/News/120577.aspx

مبروك ياكتاتنى ومن المهم التحرك السريع من الآن للملمة احشاء مصر -خلصونا من سوء مفهومية البعض ومناداتهم بلا جيش او شرطة و اذاكان الشعب مش عايز الشرطة ولا الجيش كما يدعى بعض الثوار فانة يكون عايز ينعم بالبلطجة ونزيف الدم الذى لم نراة فى مصر منذ عهود - الشعب غلبان ومش عارف هو عايز اية - ولذا فهذا هو دور المخلصين من ابناء الشعب وهم قلة نحو قيادة امينة واعية ولفترة محددة لتحقيق الاستقرار فى اقرب فرصة ممكنو وهذا لن يتحقق الا بإستتباب الامن اولا ثم تنمية الاقتصاد ثانيا ثم اى شئ بعد ذلك - عرفت ياكتاتنى ماذا يحتاج الشعب فى زمن الطرشان حيث لا يستمع احد الى حديث الاخر والكل يتحدث وينتقد فى آن واحد ولا يفكر ولا يخطط احد لمصر ويعيش الجميع فى دوامة الفوضى والكلام بلا نتيجة والشعب يئن وتضيع الفرص تمهيدا لثورة الجياع - افعلوا شيئا سريعا من اجل وطنكم فمصر الامان التى اعطتكم شارة القيادة فى خطر داهم - اوقفوا مليونيات الغضب ونزيف الدم وتمسكوا بمستقبل افضل لمصر -ركزوا فقط فى تسيير عجلة العمل الجاد والانضباط لكافة مناحى الحياة (تعليم - صحة -بيئة - انتاج - تعاملات ----) بحثا عن طوق النجاة من اجل بقاؤكم فى منصة التتوسج ومن اجل الشعب الذى وثق فيكم ومن اجل الاجيال القادمة - مصر فى خطر داهم واذا تقاعستم عن عمل شئ عاجل يعيد للشعب ثقتة بنفسة سينقلب الجميع عليكم لتعودوا جماعة محظورة تحت الارض وتدخل مصر فى تداعيات التردى لسنوات طويلة وستكونوا انتم السبب فى احتلال مصر - افيقى يامصر ولا عزاء للثوار

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق