بحث هذه المدونة الإلكترونية

الأحد، أغسطس 14

مسلحون يسرقون حمزاوي وبسمة

مسلحون يسرقون حمزاوي وبسمة
ويتركونهما بصحراء الشيخ زايد

متابعة‏:‏ محمد شومان ومحمد عبدالحميد
7913
 
عدد القراءات


في واقعة مثيرة شهد أحداثها محور‏26‏ يوليو بالقرب من مدخل مدينة الشيخ زايد‏,‏ تعرض الدكتور عمرو حمزاوي أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة والفنانة بسمة للسرقة بالاكراه‏
عندما كانا يستقلان سيارة الثانية فجر أمس في طريقهما الي أحد المراكز التجارية الكبري بالشيخ زايد, حيث فوجئا بإحدي السيارات الملاكي التي يستقلها ثلاثة أشخاص يعترضون طريقهما ويجبرونهما علي التوقف تحت تهديد االسلاح, واستولوا علي أموال حمزاوي ثم هربوا بالسيارة وبداخلها الفنانة بسمة في إتجاه ميدان لبنان, وأمام القوس الغربي انزلوها من السيارة بعد استيلائهم علي مبلغ1500 جنيه كانت بحوزتها ثم استولوا علي سيارتها الـBMW ولاذوا بالفرار.
وفور اخطار اللواء أحمد جمال الدين, مساعد الوزير لقطاع الأمن العام, أمر بتشكيل فريق بحث قاده اللواءان كمال الدالي مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة وفايزة أباظة مدير المباحث الجنائية لسرعة ضبط الجناة والتوصل الي السيارة المسرقة, التي استخدموها في ارتكاب الواقعة.
أحداث الواقعة المثيرة كانت في الساعة الثانية وخمس وأربعين دقيقة فجر أمس, عندما كانت الفنانة بسمة بصحبة الدكتور عمرو حمزاوي بسيارتها الـBMW في طريقهما من المهندسين الي مدينة الشيخ زايد لتناول السحور بأحد المراكز التجارية بالمدينة ـ حسب قولهما ـ ولم يخطر ببالهما أن يشاهدا فيلما مرعبا حيث فوجئا بسيارة ملاكي بداخلها ثلاثة أشخاص يشهرون في وجوههم الأسلحة الآلية ويجبرونهما علي التوقف فلم يستطيعا فعل أي شئ سوي الامتثال لأمرهم والتوقف, حيث نزل المسلحون الثلاثة من السيارة وتوجهوا الي حمزاوي وإستولوا علي هاتفه المحمول ومبلغ مائتي جنيه كانت بحوزته وساعة يده ثم ألقوه في الصحراء وطلبوا منه عدم السير وراءهم ثم استقل اثنان من المتهمين سيارة الفنانة بسمة والثالث إستقل سيارتهم وهربوا بالسيارتين حيث تم ابلاغ اللواءين سيد شفيق مساعد مدير الأمن العام ومحمود فاروق مفتش الأمن العام اللذين أمرا بإخطار الأجهزة الأمنية والطرق والمنافذ بأرقام سيارة بسمة في محاولة لانقاذها, حيث توجه العميد رضا العمدة رئيس فرع البحث الجنائي لوسط أكتوبر والمقدم هاني درويش رئيس مباحث اكتوبر وضباط البحث الجنائي والمرور في محاولة لانقاذ الفنانة بسمة وضبط الجناة, والتي كانت قد سبقتهم للإبلاغ وقررت أمام اللواء كمال الدالي مدير الادارة العامة لمباحث الجيزة والعميد مجدي عبدالعال رئيس المباحث الجنائية, أن اللصوص تركوها بعد استيلائهم علي مبلغ1500 جنيه كانت بحوزتها وهاتفها المحمول وسيارتها الـBMW ثم تركوها وهربوا حيث ظلت وسط الصحراء لبضع دقائق لا تصدق ما حدث لها ثم استوقفت سيارة تاكسي وأخبرت السائق بما حدث لها وتوجه بها الي قسم شرطة اكتوبر وحررت محضرا أمام المقدم هاني درويش رئيس المباحث وأدلت بأوصاف المتهمين, في الوقت الذي توجه فيه حمزاوي الي قسم اكتوبر ليحرر محضرا بالواقعة وأمراللواء أحمد حلمي العزب مدير مباحث الوزارة بتشكيل فريق بحث قاده اللواء فايز أباظة مدير المباحث لسرعة القبض علي الجناة, وأشارت التحريات الي أن أعمارهم ما بين25 و35 سنة وبشرتهم سمراء ويتحدثون بلهجة الصعايدة وتم نشر مجموعة من الأكمنة للوصول الي المتهمين, وتم اخطار النيابة التي تولت التحقيق وأمرت بسرعة القبض علي الجناة.
وقد حصلت الأهرام علي التفاصيل الكاملة لتلك الواقعة, حيث كشف الدكتور عمرو حمزاوي أنه بعد تعرضه لهذا الحادث ظل واقفا بطريق المحور لأكثر من ربع ساعة وهو لا يستطيع أن يفعل شيئا في تلك المنطقة الصحراوية, وفي هذا التوقيت خاصة بعد استيلاء اللصوص علي أمواله وهاتفه المحمول, كما أنه كان مصابا بحالة من الرعب والخوف, وخلال ذلك توقفت له احدي السيارات فأخبر صاحبها بما تعرض له وبعدها قام باصطحابه الي قسم شرطة أكتوبر ليبلغ عن تلك الواقعة التي تعرض لها وتبادلا الحديث عما حدث له وبسمة, فسارع معه لإبلاغ الشرطة لانقاذ بسمة من بين أيدي الجناة.
وقبل أن تمر نصف الساعة حضرت بسمة مع سائق تاكسي الي قسم اكتوبر كانت قد استوقفته ليحضرها الي القسم ثم روت تفاصيل اللحظات العصيبة التي عاشتها منذ اختطافها الي أن تخلي عنها المتهمون بعد سرقة أموالها وسيارتها, حيث قررت أنهم ظلوا يشهرون في وجهها الأسلحة ويطلبون منها عدم الاستغاثة خوفا علي حياتها وأنها امتثلت لهم وأنها لا تصدق حتي الآن أنها مازالت علي قيد الحياة, وقد تم اخطار النيابة للتحقيق

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق