بحث هذه المدونة الإلكترونية

الأحد، يوليو 3

(النور السلفى) يتلقى دروسا فى (الحزبية) من أوروبا - بوابة الشروق

(النور السلفى) يتلقى دروسا فى (الحزبية) من أوروبا - بوابة الشروق (النور السلفى) يتلقى دروسا فى (الحزبية) من أوروبا آخر تحديث: الاحد 3 يوليو 2011 9:26 ص بتوقيت القاهرةتعليقات: 0 شارك بتعليقك - مصطفى هاشم عماد عبد الغفور Share11 اطبع الصفحة أكد الدكتور عماد عبدالغفور وكيل مؤسسى حزب النور السلفى أنهم سيستجيبون للدعوة التى تلقوها من البرلمان الأوروبى لزيارتهم فى مقر البرلمان ببروكسل فى 14 يوليو الجارى. وكان حزب النور قد تلقى دعوة من البرلمان الأوروبى للالتقاء بممثلين عن البرلمانات الأوروبية للتعرف على الحزب ومبادئه وأهدافه واتجاهاته الفكرية، ونشاطه فى المرحلة المقبلة والتعرف على دوره فى الحياة السياسية فى مصر. وقال عبدالغفور لـ«الشروق» إننا نهدف من الزيارة التعرف على طريقة عمل الأحزاب فى أوروبا والاطلاع على نماذج العمل السياسى هناك، مضيفا أن الحزب لن يطالب البرلمان الأوروبى بأى شىء ولا حتى دعم الديمقراطية فى مصر لأن هذا غير مسموح بالنسبة إليهم، مشيرا إلى أن هناك جدول أعمال. من جانبه أشار الدكتور عماد شاهين أستاذ العلوم السياسية بجامعة نوتردام والمتخصص فى اتصال الحركات الإسلامية بالأنظمة الغربية أن هذه الدعوة تعنى تغييرا جذريا فى البرلمان الأوروبى، لكنه أكد فى نفس الوقت أن هذه الدعوة ليست من باب التعاطى الجاد مع القوى السياسية الإسلامية. وقال شاهين لـ«الشروق» إن ذلك يأتى فى إطار اكتشاف البرلمان الأوروبى خريطة للتعامل مع الواقع الجديد الذى أنشأته الثورات وظهور تيارات سياسية دينية أو ليبرالية مؤكدا أنهم فى مرحلة الاكتشاف. وأكد شاهين أن هذه السياسة لن تجدى مع حزب مثل حزب النور الذى يؤمن بأن المرجعية الإسلامية هى المصدر الرئيسى للتشريع قائلا «هى عبارة عن مقابلة أو مقابلتين.. لا أعتقد أن هذا الاتصال سيستمر إلى أمد طويل، خاصة أن البرلمان الأوروبى لديه مادة فى أحد قرارات الاتحاد الأوروبى توضح أنه لا يتعامل مع الأحزاب التى تؤمن بالمرجعية الدينية»، مشيرا إلى أن هذا الاتصال المباشر سيتغير إلى تعامل سلبى فى المستقبل

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق