بحث هذه المدونة الإلكترونية

الخميس، يوليو 7

الوجه القومي لثورة 25 يناير ينعكس على مواقف مصر تجاه القضايا العربية


حمدي قنديل: الوجه القومي لثورة 25 يناير ينعكس على مواقف مصر تجاه القضايا العربية

آخر تحديث: الخميس 7 يوليو 2011 11:53 ص بتوقيت القاهرة

تعليقات: 0شارك بتعليقك
- عمان– أ. ش. أ
 الاعلامى حمدى قنديل
  أكد الإعلامي حمدي قنديل أن الوجه القومي لثورة 25 بدأ ينعكس على مواقف مصر تجاه قضايا أمتها العربية وخاصة القضية الفلسطينية، مشيرا إلى قرار مصر بفتح معبر رفح البري، وتوقيع اتفاقية المصالحة الفلسطينية، ووقف إنشاء الجدار الفولاذي على الحدود مع قطاع غزة.

وقال قنديل، في محاضرة ألقاها الليلة الماضية في "منتدى الدستور" بمقر صحيفة الدستور الأردنية اليومية: "إن إسرائيل تقدمت بثلاثة طلبات لزيارات مسئوليها إلى مصر، لكنها رفضت من جانب المجلس العسكري"، مشيرا إلى أن الوجه العربي للثورة انعكس أيضا في الرفض المستمر لمد إسرائيل بالغاز المصري.

واعتبر أن الوجه القومي والعربي للثورة انعكس كذلك في حديث مرشحي الرئاسة في مصر عن اتفاقية السلام مع إسرائيل، والتي لم تكن مرضية للشعب المصري، وكانت هناك نداءات متعددة في الأسابيع الأخيرة من جانب شخصيات وقوى سياسية مختلفة بتعديل هذه الاتفاقية.

وأكد قنديل ضرورة بذل المزيد من الجهود لوقف حالة الانفلات الأمني في مصر، نظرا لخطورتها الكبيرة على كافة الأوضاع في البلاد، مشيرا إلى أن هناك عودة تدريجية للأمن في الشارع المصري، كما بدأ التدفق السياحي يعود إلى مصر تدريجيا، معربا عن ثقته في أن الشعب المصري سيصون ثورة 25 يناير، ولن يفرط في مكتسباتها، وسيحافظ عليها بكل السبل الممكنة.

واعتبر قنديل أن المشكلات الطائفية في مصر ليست مقلقة، وقال: "لو قامت الطائفية ستحدث انقسامات شديدة في البلاد، إلا أنه أشار إلى أن هناك من يحرضون على الفتنة وإشعالها من فلول النظام السابق، وقال: إن المشكلات التي تندلع بين المسلمين والمسيحيين في مصر يمكن حلها بسهولة، ولكن الخطورة تكمن في أن هناك من يحاول إشعالها بصورة مستمرة أيضا، ومن الخارج خاصة من جانب إسرائيل.

وأشاد قنديل بالدور الكبير للأزهر وعلمائه بعد الثورة لمحاولة التصالح بين المسلمين والمسيحيين ونزع فتيل الفتنة، وحل المشكلات التي تثار بينهم بخلاف الوضع أثناء النظام السابق، وأكد ضرورة المحاكمة الفورية للرئيس السابق حسني مبارك ورموز نظامه، وإظهار الجدية الكاملة بشأن هذه القضية، مشيرا في هذا الإطار إلى المظاهرة المليونية التي ستقام غدا الجمعة المقبلة للمطالبة بمحاسبة النظام السابق ورموزه

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق