بحث هذه المدونة الإلكترونية

الجمعة، يونيو 17

مياة جوفية

المياه الجوفية فى سيناء للشرب فقط
المتحدث الرسمى لوزارة الرى رفض التعليق
ماهر عبد الواحد
اليوم السابع : 06 - 03 - 2009

"المياة الجوفية فى سيناء محدودة، ولا تستدعى كل هذه الأقاويل، وهى لا تكفى سوى للشرب"، هذا ما أكده مسئول سابق بالإدارة المركزية للمياه الجوفية بوزارة الموارد المائية والرى، الأمر الذى رفضت وزارة الرى التعليق عليها.
وقال المسئول الذى رفض الكشف عن اسمه أن أغلب الآبار الموجودة فى سيناء تستخدم فى الشرب، وأن الكميات التى يمكن استخدامها فى الزراعة قليلة جدا، مشيراً إلى أن الكمية الأكبر من المياه الجوفية فى مصر توجد فى الصحراء الغربية داخل الخزان الرملى النوبى، والذى يحتوى على 5000 مليار متر مكعب، ما بين مصر وليبيا والسودان وتحصل مصر على النصيب الأكبر منها، والذى يقدر بنسبة 70% .
وقال المسئول إنه رغم وجود الخزان النوبى، إلا أن بعض المناطق بدأت تعانى من انخفاض منسوب المياه الجوفية بها.. وهو ما أرجعه المسئول السابق إلى السحب المتزايد من هذه الآبار، ولذلك تم إغلاق بعضها وتم منع منح تراخيص بحفر آبار جديدة فى هذه المناطق.
وكشف المصدر عن حصول بعض أصحاب المزارع، خاصة على طريق مصر إسكندرية الصحراوى على تراخيص بحفر آبار جوفية رغم وجود قرار من الوزارة بمنع الحفر فى هذه المنطقة، وهو الأمر الذى أصاب المتحدث الرسمى لوزارة الرى عبد المنعم حمزة بحالة هياج شديدة، وبدلا من التعليق، رفض الرد قائلا إنه لا يعلق على مثل هذه الموضوعات.



انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق