بحث هذه المدونة الإلكترونية

الخميس، يونيو 23

تحذير .. حمامات السباحة بها بكتيريا قاتلة !|الشباب

تحذير .. حمامات صالة التحرير - تقاريرتحذير .. حمامات السباحة بها بكتيريا قاتلة ! | أخر تحديث: 22/06/2011 07:06 ممع دخول موسم الصيف وارتفاع درجة الحرارة الشديدة في القـاهرة .. كثير من الأسر المصرية تلجأ إلي الذهاب للنوادي و النزول إلي حمامات السبـاحة ، كما أن معظم المنتجعات الساحلية بها حمامات سباحة بجانب الشواطيء .. كتبت : شيماء ممدوح لكن : هل تعرف أن هناك احتمالات لأن تنقل مياه حمامات السباحة عدوى بكتيريـا الأيكولاي القاتلة ؟! . الدكتور سعيد شلبي – رئيس قسم الطب التكميلي بالمركز القومي للبحوث خرج علينا بتصريح يحذر فيه من امكانية انتقال بكتيريا الايكولاي من شخص الى آخر من خلال حمامات السباحة .. و عندما سألناه عن طرق الوقـاية من انتشار هذا المرض بهذه الطريقة قال : أريد في البداية أن أؤكد ان مصر آمنة تماما من هذا المرض ..ولكن بالطبع الأحتياط واجب و الوقاية أفضل من العلاج ، خاصة أننا في فترة الصيف وتمتلئ حمامات السباحة بالأطفال ولذا يجب على كل أم أن تمنع ابنها تماما من نزول حمام السباحة في حـالة تعرضه للأسهال لأن هذا الأمر من شأنه الأضرار بالأخرين ، كما يجب على الأمهات توخي الحذر من خروج احد الأطفال أو الأشخاص أكثر من مرة من حمام السباحة للذهاب الى الجمام فهذا يعني انه مصاب بالأسهال فتمنع ابناءها من النزول في هذه الحـالة ، و لكن كل هذا لا يمنع من ان يطمئن الناس خاصة و أن معظم حمامات السباحة في النوادي و في المنتجعات السياحية تطبق عليها معايير صحية في استخدام نسب الكلور التي من شأنها قتل أي بكتيريا من الممكن أن تكون متواجدة بالمياه ، و لكن كما قلنا فإن الوقاية خير من العلاج ، والغريب أننا ننصح بعدم استخدام أي دواء لوقف الأسهال لأننا في هذه الحالة نفضل استمراره ..حيث ان الإسهال يخرج البكتريا و السموم من الجسم ، وعلينا في حـالة الاصابة بهذا المرض تعويض الجسم بالسوائل الدافئة بكثرة شديدة ..و يجب أن يعلم كل شخص ان مرض الأيكولاي لا يسبب الوفاة بعد الإصابة به بساعات كما تنتشر الشائعات ..وإنما أعراضه تبدأ بعد يومين إلى خمسة أيام من العدوى وتستمر لمدة 8 أيام، وتشمل ميلا للقيء وتقلصات شديدة بالبطن وإسهالا مائيا، ثم مدمماً بعد 2-5 أيام وإجهاداً مع ارتفاع بسيط في درجة حرارة الجسم، ويمكن تشخيص المرض بإجراء مزرعة للبراز، بحثا عن هذا النوع من البكتريا القولونية . وأضاف : وبائية المرض تأتي من عدم النظافة في إعداد الطعام وتسميد الأراضي بروث الحيوانات، وري المحاصيل بالمياه الملوثة ومياه الصرف الصحي، وللوقاية من هذا المرض يجب طهي اللحوم ومنتجاتها جيدا وتجنب شرب العصائر والألبان غير المبسترة مع غسل الفاكهه والخضروات جيدا قبل تناولها . وفي النهاية شدد دكتور سعيد على ضرورة غسل الأشخاص المصابين بالإسهال أيديهم جيدا بالماء الدافئ والصابون، موضحا أن مضاعفات المرض قد تصل إلى الإصابة بالفشل الكلوي والأنيميا ونقص الصفائح الدموية السباحة بها بكتيريا قاتلة !|الشباب

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق