بحث هذه المدونة الإلكترونية

الأحد، يونيو 12

مفاجآت مثيرة فى قضية شهداء الثورة- فضيحة

المشهد السياسي - مفاجآت مثيرة فى قضية شهداء الثورة مفاجآت مثيرة فى قضية شهداء الثورة القنوات الجنسية علي مفاجآت عديدة ومثيرة ظهرت في قضية دفن «شهداء الثورة الـ 19» ووفقا للمعلومات التى حصلت عليها «الأهرام» فإن أحد المدفونين وهو عبدالناصر أحمد اسماعيل من سجن طره كان محكوما عليه بالاعدام، ووصل جثمانه إلى المشرحة بالبدلة الحمراء.. وبعض من وصلت جثامينهم من المسجونين كان إما عاريا تماما، أو بالبدلة الزرقاء.. وبين المدفونيين الـ 19امرأة مجهولة توفيت فى حادث احتراق أحد الملاهي الليلية بشارع الهرم، ووصلت جثتها إلي المشرحة يوم 9 فبراير الماضي، أي قبل تنحي مبارك عن السلطة بيومين فقط. وبعض المتوفين لقوا حتفهم نتيجة الاصابة بأعيرة نارية، لكن أكثرهم توفوا بالاختناق نتيجة استنشاق كمية كبيرة من الغازات السامة ولم تكن بهم إصابات ظاهرة سوي علامات اسفكسيا الاختناق والاحتقان في العين، وتراوحت أعمار الـ 19مابين 30و 60عاما. ويقول الدكتور أشرف الرفاعى مدير دار التشريح بمشرحة زينهم:ان عدد الجثث التي وصلت إلي المشرحة منذ بداية أحداث الثورة بلغ 159جثة، تم دفنها جميعا باستثناء الـ 19 جثة الأخيرة، مضيفا انها وصلت من سجون القطا والفيوم وطره عن طريق الشرطة العسكرية، وكانت من بينها خمس جثث معلومة الهوية، اما البقية مجهولة الاسم لكن معلوم مصدر السجن القادمة منه (كما هو موضح بالجدول المنشور)، ولم يتعرف عليهم أحد طوال تلك الفترة. وأوضح د. أشرف ان الحفظ في الثلاجة يبطيء عملية التعفن بشدة لكنه لايمنع حدوثها، ولذلك كانت الجثث مصابة بالجفاف وتغير تام في الملامح واللون لطول فترة بقائها في الثلاجة. ولكن ما الذي دفع رئيس مجلس الوزراء الدكتور عصام شرف لتبني فكرة الجنازة الجماعية.. وماهو سر الصراع علي مكان الدفن بين السيدة دينا كشك والسيدة جيهان أبو حسين؟! يقول الشيخ خالد الجندي ان الجنازة شابها العديد من علامات الاستفهام بداية من الاسر اع بالدفن دون ترتيب يتوافق مع مقام الشهداء، وكيف يكون بعض المتوفين مسجونين ويعلم أسماء بعضهم ونطلق عليهم مجهولين، علاوة علي أن المقبرة التي دفنوا بها غير صالحة ـ علي حد قوله ـ لانها تعاني الرطوبة، رغم أن هناك مقبرة أكثر جاهزية وصالحة بشكل أفضل قدمتها السيدة جيهان أبو حسين. قصة المقبرة علي لسان بطلتها تقول ان السيدة دينا كشك هي فاعلة خير كانت قد تبرعت بدفن الشهيد المبتسم في مدافن عائلتها، وتابعت ملف جثامين المتوفين الـ 19 وانها وعددا من شباب الثورة تقدموا بمذكرة إلي الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء خلال اجتماعه مع جمعية رعاية مصابي، وأسر شهداء الثورة الاربعاء الماضي، وطالبته بدفن بقية المتوفين خلال أحداث الثورة، فصدر قرار بدفنهم باعتبارهم ضحايا الأحداث. وتكمل دينا كشك: حاولت التعرف علي هوية المجهولين، وتوجهت إلي وزارة الداخلية فأرسلني إلي مصلحة السجون، لكنها أكدت ان علي الأدلة الجنائية التحري عن هؤلاء، وظل الوضع هكذا، وحصلت من محافظة القاهرة علي مقبرة لدفن هؤلاء المجهولين أو الذين لم يتم التوصل لأسرهم، لكن عملية الوقت تعطلت بعد قرار النيابة بوقف الدفن بعد أن تقدمت السيدة جيهان أبو حسين بطلب لدفن المتوفين في مقارها بالسادس من أكتوبر، التي عرفت قصة المتوفيين الـ 19 من قناة أزهري وبرنامج الشيخ خالد الجندي. القصة تقول ان مكان الدفن تحول إلي خلاف بين السيدتين المتبرعتين، الأمر الذي قررت معه النيابات تشكيل لجنة لمعاينة المقبرتين وتحديد الأصلح منهما للدفن، لكن السيدة دينا كشك رفعت الأمر إلي رئيس مجلس الوزراء الذي استجاب لها بعد تضامن عدد من شباب الثورة معها. وتختتم السيدة دينا القصة بالقول : فوجئت في الجنازة بحضور اعلامي ضخم وتوصيف المدفونين علي أنهم شهداء. الموتي دفنوا .. لكن القضية حية.. والاسئلة حولها مازالت مستمرة تبحث عن اجابة. القائمة الكاملة للمتوفين وفيما يلي القائمة الكاملة للـ 19شهيدا الذين تم دفنهم، وفقا لقرار نيابة السيدة زينب الجزئية، من خلال الخطاب الموجه منها إلي الدكتور كبير الأطباء الشرعيين بدار التشريح، والتي جاء فيها: «يصرح بدفن جثث المتوفين الآتي بيانهم بمدافن الصدقة، علي أن يتم تمييزالجثمان بعلامة معدنية ويدفن كل منهم في مكان مستقل يدون علي شاهده بياناته، ويحرر محضرا بإجراءات الدفن يعرض علينا فورز تنفيذه. 1 ـ إسلام محمود عبدالمعتمد عبدالناصر 29مسلسل نيابة عسكرية 3/2/2011. 2 ـ حسن عبدالحميد إبراهيم محمد ـ سجن الفيوم مسلسل نيابة عسكرية 3/2/2011. 3 ـ عبدالناصر أحمد إسماعيل ـ طرة 13-2-2011 إعدام. 4 ـ محمود محمد علي عامر ـ سجن القطا 2/2/2011. 5 ـ شعبان محمد محمود ـ سجن القطا 2/2/2011. 6 ـ مجهول 137 ـ سجن القطا 6/2/2011. 7 ـ مجهول 6 ـ سجن القطا 3/2/2011. 8 ـ مجهول 48 ـ سجن الفيوم مسلسل نيابة عسكرية 3/2/2011. 9 ـ مجهول 13 ـ سجن الفيوم مسلسل نيابة عسكرية 3/2/2011. 10 ـ مجهول 53 ـ سجن الفيوم مسلسل نيابة عسكرية 3/2/2011. 11 ـ مجهول 50 ـ سجن الفيوم مسلسل نيابة عسكرية 3/2/2011. 12 ـ مجهول 8 ـ سجن الفيوم مسلسل نيابة عسكرية 8/2/2011. 13ـ مجهول 44 ـ سجن الفيوم مسلسل نيابة عسكرية 3/2/2011. 14 ـ مجهول 19 ـ سجن الفيوم مسلسل نيابة عسكرية 3/2/2011. 15ـ مجهول 14 ـ سجن الفيوم مسلسل نيابة عسكرية 3/2/2011. 16 ـ مجهول 21 ـ سجن الفيوم مسلسل نيابة عسكرية 3/2/2011. 17ـ مجهول رقم 20 ـ سجن الفيوم. 18 ـ مجهول مستشفي الهرم 9/2/2011 ـ امرأة محترقة 19 ـ مجهول 270 عوارض ـ شبرا مصر.

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق